شرطة دار النعيم توقف المشتبه به في عملية السرقة التي تعرض لها مقر شركة “جنرال مديكال”

تمكنت المفوضية المركزية للشرطة بمقاطعة دار النعيم من توقيف المشتبه به الرئيسي في عملية السرقة التي تعرض لها مقر شركة “جنرال مديكال” بحي 18 بدار النعيم يوم السبت 13 أغشت الجاري والتي أسفرت عن فقد مبالغ مالية بالعملة الوطنية وبعض العملات الأجنبية الأخرى.
ومع بدء التحقيق الميداني ومعاينة مسرح الجريمة شك محققو الشرطة في بعض عمال الشركة ذاتها.
وإزاء تقدم التحقيقات بالتزامن مع عمليات الرصد والمتابعة تأكدت شكوك المحققين حيث اتضح أن المسؤول عن العملية هو بالفعل أحد أفراد طاقم الشركة وهو طبيب عام ممارس ينتمي لدولة إفريقية مجاورة.
ومع استمرار التحقيقات تكشف للمحققين أن المعني خطط للعملية منذ فترة، وبعد ان اتخذ قراره بالسرقة قام بالسطو على المبلغ المالي ووضعه في كيس بلاستيكي يضم بعض الملابس بغرض التمويه، ثم سلمه لأحد الأشخاص الذين يمارسون النقل البري بين بلادنا والدولة المجاورة التي ينتمي إليها المعني بعد أن أعطاه أجرة النقل وأوهمه أن الكيس يضم ملابس يريد توصيلها لعائلته في تلك الدولة.
تجدر الإشارة إلى أن الشرطة ضبطت بحوزة المعني كامل الأموال التي أعلنت الشركة عن فقدها في العملية، باستثناء مبلغ صغير جدا قام المعني بصرفه قبل وصول الشرطة إليه.
وتبلغ الأموال المضبوطة:
– أربعة عشر مليون وخمسمائة وخمسين ألف أفرنك غرب افريقي ,( 14550000fcfa)
– أربعة وعشرين ألف يورو (€24000)
– مائتان واثنتان وثمانين ألف اوقية قديمة (282000MRO).
وقد تم وضع المشتبه به قيد الحراسة النظرية في انتظار اكتمال مسطرة البحث وإحالته إلى النيابة العامة إن شاء الله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.